نظرة حياء عالمي



    جرائم الوافدين على أرض الحرمين!!

    شاطر
    avatar
    ضجيج الصمت
    كاتبه
    كاتبه

    عدد المساهمات : 45
    نقاط : 98402
    تاريخ التسجيل : 24/08/2013

    جرائم الوافدين على أرض الحرمين!!

    مُساهمة من طرف ضجيج الصمت في الأربعاء نوفمبر 27, 2013 1:49 pm


    ×إحصائيات وزارة الداخلية لجرائم الوافدين.
    ×يمنية يدفعون بفتاة للموت وبنقالية يذبحون لنا الحمير!
    ×أسباب ومسببات وأثار كثرة العمالة الاجنبية بالسعودية..

    بنغالية, يمنية, باكستانيين, هنود ،فلبينين..... إلخ




    على أرض الحرمين تتعدد الجنسيات العاملة في كثير من الأمكنة وعلى كافة الأصعدة حيث بلغت نسبة الوافدين حسب أخر إحصائية للمملكة عام2010م( 27,1%)أي ما يبلغ عددهم 6,14مليون نسمة من سكان البلاد البالغ عددهم 27,14 نسمة وقد أدت تحويلات هؤلاء الوافدين المالية لبلدانهم إلى جعل المملكة العربية السعودية ثاني أكبر دولة بالعالم بعد الولايات المتحدة الأمريكية من حيث حجم التحويلات المالية الباهظة من اقتصاد البلد وهذا بلا شك مما يؤثر سلباً على اقتصاد المملكة.
    إضافة إلى تلك الجرائم البشعة التي يتم ارتكابها ليل نهار على مرأى ومسمع الجميع من بعض هؤلاء العمالة الوافدة,جرائم تخطت الحدود الحمراء وأشعلت نار الخوف والغيرة من قِبل أبناء أرض الحرمين على حرماتهم المنتهكة والأمانة الضائعة في أيدي هؤلاء وعلى أمن مملكتهم وعدم تدنيسها بارتكاب المحظورات على أرضها الطاهرة.
    للأسف الشديد أن هؤلاء من يرتكبون أفعالهم المشينة النكرة على مجتمعنا المحافظ تناسوا الهدف الأسمى الذي آتوا من أجله وهو لقمة عيش يسدون بها رمقهم وتعيش بها عائلاتهم وسد حاجتهم ذلك الهدف تحول عند البعض منهم إلى سد حاجات أخرى من طمع وجشع وجمع أكبر عدد من النقود بغض النظر عن طريقة إيجاده ولو كان ذلك فيه ضرر بالغ على من كان لهم الفضل في تواجدهم في المملكة لكن وبكل أسف نقضوا العهد واستحلوا الميثاق ليعيثوا بالأرض الفساد!!

    جرائم لاتنتهي!!
    جريمة سارة الجزائرية والعمالة اليمنية!

    جريمة بشعة شهدتها أطهر بقعة على وجه الأرض مكة المكرمة منذ مدة قصيرة كان أبطالها وافدان يمنيان حيث غرر أحدهما بفتاة جزائرية لا يتعدى عمرها الـ15عام وبعد أن خشي افتضاح أمره حين رآهما صديقه اليمني دفع بها للهروب الذي أدى بها للسقوط من الدور الـسادس عشر من الفندق على عمال من الجنسية البنجلادشية ومن ثم فارقت الحياة والقضية لازالت لدى وزارة الداخلية !!




    5يمنية يغشون زيت المحركات!

    ألقت الحملة الأمنية لقوة المهمات والواجبات الخاصة بشرطة منطقة الرياض
    القبض على 5يمنيين منهم 3متخلفين يقومون بغش الزيوت وذلك من
    خلال قيامهم بخلط زيوت من نوع (HD40) يتم توريدها من عمان
    قيمتها في السوق 5ريالات للعلبة بأخرى من زيوت شل قيمتها 14ريالا
    للعلبة حيث تمت مصادرة 1444علبة مغشوشة معدة للبيع..

    القبض على عصابة باكستانية تنتحل شخصية رجال الأمن!


    تمكنت شرطة محافظة الإحساء من القبض على اثنين من الجنسية الباكستانية وآخربنغالي يقومون بانتحال شخصيات رجال الأمن ويقتحمون منازل العمالة الآسيويةويسلبون ما بحوزتهم من مال وجوازات وهواتف نقالة، ولديهم أدوات شبيهة بأجهزةالبحث الجنائي.
    وما هذه الجرائم الشنعاء إلا غيض من فيض عظيم على أرض الحرمين.

    إحصائية وزارة الداخلية بجرائم الوافدين :
    من حيث الجنسيات/
    في المرتبة الأولى جاءت الجنسية اليمانية من حيث ارتكاب الجرائمبنسبة "21,9" %

    يليها في المرتبة الثانية الجنسية الباكستانيةبنسبة "18.6%

    وفي المرتبة الثالثة الجنسية الهندية بنسبة "10.2%

    وفي المرتبة الرابعة الجنسية البنجلادشية من حيث ارتكاب الجرائم بنسبة "9.7%".

    أما الجنسية المصرية فبلغت نسبتها "4.6%"، وجاءت في المرتبةالخامسة.
    من حيث مناطق ارتكاب الجرائم/
    وجاءت منطقة مكة المكرمة في المرتبة الأولى من حيث ارتكاب العمالة الوافدة للجرائمبنسبة "47.4%

    يليها في المرتبة الثانية منطقة الرياض بنسبة "28%

    ثم منطقة جازان بنسبة بلغت "13.3%" في المرتبة الثالثة.

    وفيالمرتبة الرابعة منطقة المدينة المنورة حيث بلغت نسبة الحوادث الجنائية للعمالةالوافدة "3.2%" .

    يلي ذلك المنطقة الشرقية بنسبة بلغت "3%" في المرتبةالخامسة.
    من حيث نوع المهنة/
    وحددت الدراسة الميدانية مهن الجناة (العمالة الوافدة) حيث جاءتفئة "العمال" في المرتبة الأولى بنسبة بلغت (55.1%

    يلي ذلكفي المرتبة الثانية "السائقين" بنسبة (12.4%

    ثم في المرتبة الثالثة "العاطلون" عن العمل بنسبة (7.1%

    أما "الطلاب" من الوافدين فجاءوا فيالمرتبة الرابعة بنسبة بلغت (2.9%

    وفي المرتبة الخامسة "البائعون" بنسبة (2.1%) .

    يليهم في المرتبة السادسة "الفنيون" بنسبة (2%

    ثم بعدذلك في المرتبة السابعة "العاملات المنزلية" بنسبة بلغت (1.9%




    وماذا بعد هذا الكم الهائل من الجرائم التي لم ولن تنتهي على أرض الحرمين ؟!
    عدة نقاط تؤدي للارتكاب هؤلاء لجرائمهم ؟
    1×عدم الشعور بالمسؤولية اتجاه الوطن الذي ي يجمع لقمة عيشه منها.
    2×التأخر في دفع رواتب هؤلاء العمالة الوافدة في أوقاتها المحددة وتناسي حديث رسول الله عليه الصلاة والسلام: (أعطي الأجير أجره قبل أن يجف عرقه)
    3×الاتجار بالتأشيرات والإتيان بالعمالة للسعودية ودفعهم لجمع المال دون تحديد مهنة معينة.
    4×الأمن من العقوبة في بعض الأحيان التي من المفترض تطبيقها عليهم وترحليهم كحل متداول!
    (فمن آمن العقوبة أساء الأدب)
    5×الزج بهؤلاء العمالة للعيش في بيئات سيئة للغاية وعدم توفير الأماكن المناسبة لهم.
    مثال لبيئة الوافدين من تصويري الخاص..





    6×رغبة بعض الوافدين في جمع ثروة مالية هائلة بأسرع الطرق وأسهلها!
    7×المعاملة السيئة معهم تؤدي بهم للانتقام وحمل المزيد من الحقد والحسد على بلادنا.
    مقطع لمداهمة قوات المهمات الخاصة لشقة وافدين مخالفين وافتضاح مكرهم.

    أما تكاثر العمالة الأجنبية في السنوات الأخيرة في بلادنا فلها أيضاً مسببات وأثار شملت أغلب النواحي في السعودية..
    أسباب تكاثرهم:
    1×تقاعس بعض الشركات والمؤسسات في تطبيق نظام السعودة الذي يحد من كثرتهم وبالتالي يقلل من جرائمهم.
    2×التستر على مخالفي الإقامة بعد العمرة والحج وإيوائهم بطرق مخالفة من أبناء جلدتهم.
    3×توفر الخبرات المطلوبة لديهم وقلة رواتبهم وموافقتهم للعمل في أي مكان !

    ومما لاشك فيه أن لهذا التكاثر والتواجد بكثرة وانتشارهم في كثير من الأماكن أثار سلبية على المجتمع السعودي المحافظ ومنها:
    1×تداخل الثقافات ببعضها وتأثر أبناء البلد بها وبأفكارهم المنحرفة.
    2×تأثيرهم على اقتصاد البلد حينما يتم القبض على المجرمين منهم والصرف عليهم و ترحيلهم لبلداهم.
    3×مزاحمة المواطنين على الوظائف وازدياد البطالة بين أبناء البلد.
    4×ارتفاع معدلات الجريمة في المملكة.
    5×تهديد أمن الوطن بتلك الجرائم و بتسلل وافدين عبر الصحاري .
    6×استنزاف أموال الوطن للخارج حيث بلغت تحويلات العمالة عام 2002م فقط 59.8 مليار ريال سعودي، وفي الفترة من 1975م إلى 2002م بلغت 260 مليار دولار أمريكي.
    7×زيادة الإتكالية والتكاسل لدى الموطنين.
    8×محاكاة النشء لهم في ملبسهم ولغتهم وأساليب حياتهم.
    9×دخول بعض العادات الغريبة على المجتمع السعودي.

    بعض الحلول لتقليل من جرائم الوافدين:
    1×تطبيق دراسة وزارة الداخلية التي طالبت فيها الشركات بتدريب العمالة الوطنية وتوظيفهم بدلاً من العمالة الوافدة تفادياً للجرائم الحاصلة من الوافدين.
    2×التقليل من الأعداد المتكدسة من الوافدين في الأحياء الشعبية التي يصعب الوصول إليها مما يوفر للعمالة المناخ المناسب لارتكاب الجريمة.
    3×تطبيق العقوبة على الكفيل والعامل لان الكفيل يشترك بالجريمة بإهماله وعدم مراقبة لعمالته أو عدم أعطاهم أجورهم.
    4× يجب توظيف العمالة المخالفة بما يخدم البلاد لمدة معينة وتحت رقابة مشدده بدل ترحيلهم على نفقة الدولة الأمر الذي يؤثر سلباً على الاقتصاد و يجعل المخالف يطمأن حين فعل جريمته .
    أخيراً الوقاية خيراً من العلاج وعلى كل شخص يعيش على أرض الحرمين أن يبلغ عن أي عمل يخالطه الشك
    ..


    ___________________________________________________________________________________
    اللهم طال ليل الظالمين الطاغين صب عليهم العذاب صبا
    وأنصر عبادك الموحدين

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 22, 2018 7:44 pm