نظرة حياء عالمي



  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

ثقافتنا لازالت ضحلة .!

شاطر
avatar
نظرة حياء
مديرة المنتدى
مديرة المنتدى

عدد المساهمات : 317
نقاط : 126744
تاريخ التسجيل : 24/08/2013
العمر : 40
الموقع : http://nazrt7ia.forumarabia.com/

ثقافتنا لازالت ضحلة .!

مُساهمة من طرف نظرة حياء في الأحد يناير 04, 2015 12:10 pm




الرابط في الصحيفة

https://www.3seer.net/162605


بسمة يليها فرحة تتبعها دعوة صادقة .
عالمنا العجيب مجدداً أراه من زواياه المختلفة .
بسمات وجوه خطت التجاعيد علاماتها في ملامحهم ، يرفعون أكف الدعاء لك فتنتشي روحك بعبير تلك الدعوات .
يد تمدها لتعين محتاجاً فيبتسم إبتسامة صادقة فيها امتناننه الكبير لك يرى أن يدك البيضاء محت سواد عالمه .
وما يجعل من دعوات المسنين نور يشرق بها عالمك حين تكون خدماتك لهم بلا مقابل لهم أو لغيرهم من المحتاجين لعونك ومساعدتك .
ثقافة العمل التطوعي ومفهومه لا يعيها كثير منا أفراد مجتمعنا فلا زال الكثيرون لا يفهمونها وثقافتهم فيها ضحلة جدا .
عمل لله و لا نرجو منه إلا ثواب الله .
جربته عشقته أصبحت أشتاق لألتقي بهم أسمع دعواتهم وأراقب أبتساماتهم .
أجمل جملة أسمعها منهم الله يجزاك خير يابنتي .
يقول نبينا عليه الصلاة والسلام : (مَنْ صُنِعَ إليه مَعْرُوفٌ ، فقال لفَاعِلهِ : جَزاكَ اللّه خَيْرا ، فقد أبلغ في الثَّناء)
إذاً فجزاك الله خير يابنتي قمة الثناء .
جزاك الله خيرا يافلان يستنقصها البعض يبحثون عن الدخل المادي ونسي أن الله إن منحه الخير كان خيراً عظيما وفضلاً كبيراً .
اولئك المسنات اللآتي ألتقيهن مؤخراً علموني معنى أن أبتسم علموني معنى السعادة علموني معنى دعوة صادقة علموني معنى العمل التطوعي .
ربما يعتقد البعض أن التطوع لا يجدي نفعاً ربما ظن البعض أنه أمر ثقيل .
لكن الحقيقة والتي جربتها من خلال تجربتي الجديدة تلك أن العمل التطوعي هو الكنز الثمين والذي يحوي من كل الوان الدرر والجواهر .
سعادة وسرورا راحة بال وانشراح صدر وجملة توازي كنوز الدنيا جزاكِ الله خيرا ..

بقلمي




___________________________________________________________________________________
  • إرسال موضوع جديد
  • إرسال مساهمة في موضوع

الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 16, 2018 7:03 am