نظرة حياء عالمي



    درة في جبين العام

    شاطر
    avatar
    نظرة حياء
    مديرة المنتدى
    مديرة المنتدى

    عدد المساهمات : 317
    نقاط : 116294
    تاريخ التسجيل : 24/08/2013
    العمر : 39
    الموقع : http://nazrt7ia.forumarabia.com/

    درة في جبين العام

    مُساهمة من طرف نظرة حياء في الإثنين أغسطس 26, 2013 7:21 am





    مع نسائمه

    واقتراب موعده

    وبريق شعاعه

    يحمل معه عبق الماضي

    جمال الحاضر

    روحانية القرآن واريج الذكر

    وعطر الصلوات

    وترانيم الدعوات

    تحملني الذاكرة اليه في كل مرحلة من مراحل الحياة

    مذ كنت طفلة كنت اعشقه

    لم أكن اعلم له معنى إلا جمال وقت يحل فتحل معه الافراح

    عند انطلاق اولى طلقات مدفع حينا

    تتسارع نبضات قلوبنا فقد اقبل اليها حبيبها

    اسرع الى امي مهنئة والى إيديها مقبلة

    انظر حولي فإذا الاطفال بعمري سعداء

    والامهات والاباء طلقاء الوجه تشع من وجوههم السكينه نور الفرح مقترنة بروح الطاعة

    لتزيد اطلالته وتزيد معها سنوات عمري

    وترتفع منزلته العظيمة بقلبي

    مازادتني السنوات الا شوقاً له الا حبا وولعاً به

    مع ارتفاع اصوات الآذان في كل البقاع في وقت واحد ليجتمع شمل الامة في اتحاد عبادة

    واتحاد دعوه واتحاد فرحة

    في كل البقاع يجتمع الجميع على مائدة افطاره

    تجمتع الامة كما تجتمع افراد الاسرة

    الجميع به يفتحون صفحات جديدة

    كم من تأئب انطلقت توبته برمضان

    وكم من عاصي اقلع عن ذنبه والبداية رمضان

    هو شهر جمع كل العبادات فيه تجتمع الطاعات

    صلوات وصدقات صيام وقيام

    فيه روح تنتشي بالطاعة وتسعد بالقرب من الله

    منه انطلاقه وخلاله سعادة وآخره فرحة

    قسمه النبي عليه الصلاة والسلام الى رحمة ومغفرة وعتق من النيران لكل ليلة اريجها

    ولكل صلاة وعبادة روحانيتها

    فيه تفتح الجنات وتغلق ابواب النيران وتصفد مردة الشياطين

    ليكون نجما في سماء الشهور

    ليكون علما ليس كغيره من الشهور

    ايامه عظيمه ولياليه جليله

    وسيبقى ما بقي الزمان

    رمضان

    درة في جبين العام

    على مر العصور والازمان
    ---------

    بقلمي / نظرة حياء



    ___________________________________________________________________________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أبريل 21, 2018 10:51 am