نظرة حياء عالمي



    احلم بك (مسابقة القلم المبدع للشعر والخواطر )

    شاطر
    avatar
    نظرة حياء
    مديرة المنتدى
    مديرة المنتدى

    عدد المساهمات : 317
    نقاط : 119394
    تاريخ التسجيل : 24/08/2013
    العمر : 39
    الموقع : http://nazrt7ia.forumarabia.com/

    احلم بك (مسابقة القلم المبدع للشعر والخواطر )

    مُساهمة من طرف نظرة حياء في الثلاثاء يونيو 24, 2014 6:54 pm



    العرض الاول


    http://forum.hawahome.com/t464908.html

    ذاتْ يومٍ حلمتُ بكْ ..

    ذات يومٍ تمنيتُكَ بِجنُونْ ..

    ذات يومٍ طلبتُ الله أنْ التقيكْ ..

    لكنك كنت مختلفاً حين وجدتكَ ، لم أجد معك اياً من أَحلامي بكْ ..

    ورُغم كُلِ هذا أحببتكْ ، أتظنُهُ جنوناً أنْ أُحِبكَ وكُلُ أَوجاعي من أفعالكْ ..

    كنتَ حنُوناً رُغمَ قَسّوتِكَ الظاهِرةِ ، كنتَ تُخفي قلبا رقيقا خلف قِناعِ شِدتك تلك ..

    لكن أَحلامِي لم تتحقْ ابداً معكْ ..

    حتى أبسطَها حتى أصغرَها ، تُحسنُ كثيراً إسمتِطار عُيونِي ..

    لـِـ أجدَ نَفسي أَنعزِلُ فِي زاوِية بَعِيدةٍ وأُطلقُ لها العِنان تتحدثُ وتتحدثُ وتتحدثُ كثيراً بِصمتْ ..

    ثم أَمسحُ خَربشَاتِها على خَدِي لِــ أَعُودَ إلِيك مُبتسمةً وكأن شيئاً لمْ يكنْ ..!!!

    أَتظنني حَمقاء ، أم أنْ طُفُولةَ قَلبِي تأبى الكِبرْ ..

    تُؤثر أن تُبقي قلبِي أَبيضاً مهما تألمْ ..

    أجلِسُ وحدِي لِــ أُعاتِبَ رُوحِي و أَسألها : لِماذا لا يَكُونُ لِي رداتَ فِعلٍ تَردعكْ ..

    فــ تُجِيبُ براءةُ قلبِي : الحياةَ أقصرُ منْ أنْ أقضِيها فِي مُحاسبَتِكْ ..

    أريدُ أنْ أَكون أَجملَ أشيائِك ، وكَم أتمنَى أَنْ تكونْ أجملَ أشيائي ..

    أُرِيدُ حينْ تتذكَرنَي وأنتَ بِقربِي أو بعيداً عنِي ترَانِي الأجملْ ، كما أنِي أتمنَى حِينْ تكونُ قريباً أو بعيداً تكون الأجمل ..

    لكنْكَ لا تفعل وكأنْكَ تتعمدُ أنْ تُشعرني بالسعادةِ حين تبتعدُ عني ..

    لكنِي أَعلمُ جيداً أنِي أحبكْ ..

    أعلمُ رغم كل شيءٍ أنِي حِين أشعُرُ أنك راضٍ عنِي أفرحُ كثيرا ..

    ألأني طفلةٌ حتى لو عُقبتْ على ذنبٍ لم تقترفهُ متى أَعطاها من عاقبها قطعةَ حلوى عشِقتهُ ..!!

    ألأنِي قد اكتفيتُ بِك وبِكُلِ ما فِيكَ عن التفكِيرِ فِي التجدِيدِ او التغِييرْ ..!!

    ألأنْ وجُودُكَ طاغِي على الجمِيعِ ، ام لأنْ قلبِي قد استسلَمَ لك طواعيةً ..

    يظنُ البعضُ أنْ المرأةَ تعشقُ الرجلَ القاسِي ، لأعلمُ على اي قاعِدَةٍ بنوا تصُورهم هذا ..؟

    فــ المرأةُ تعشقُ الرجُلَ الحنُونَ الرحِيمَ منْ يتعاملُ معها كزهرةٍ يخشَى أنْ تذبُلْ ..

    لكنها تعيشُ مع أَي رجلٍ إنْ كان قدرُها معه ، فهِي وإنْ كُسرت تلملمُ أوجَعها وتضمدُ جِرَحها بصمتٍ وتكملُ مسيرتها معهْ ..

    لا لأنها تعشقهُ لكنْ لأنها تعشق الحياة هادئة وتملكُ قدرةً على الصبرِ عاليةً ، لنْ تُطِيقها أنت أيها الرجلْ ..!!

    لازلت أتسائلُ كثيراً لما لا اغضبُ منكْ ، لما لا أُفجِرُ كُل الامي فيكْ ..؟

    لما حِين أَراكَ أشعُرُ بِرغبةٍ فِي الصمتْ ؟

    أتعلم ســ أُخبِرُكَ فـ بالتأكيدِ أصبحَ السؤالُ ذاتهُ يدورُ فِي رأسكْ ..

    لأنِي لازلتُ أحلمُ بِك ولم أَجدكَ حتى اليومْ ..

    أَتظنُ بعدَ كُلِ هذا أنِي ســ أَجِدكَ كما كُنتُ أَحلمُ أنْ تكونْ ..؟

    ســـ أتركُ لكَ حلَ هذا السؤالِ ، فلن يُحسِنَ الإجابةَ علَيهِ سِواكْ ..



    بقلمي / نظرة حياء





    ___________________________________________________________________________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يونيو 22, 2018 7:45 pm